ABAHE Online Chat ABAHE Forums ABAHE on Google+ ABAHE Encyclopedia ABAHE on Youtube ABAHE Ambassadors ABAHE Facebook ABAHE Testimonials

 

تعريف إدارة الأزمة - Crisis Management Definition

 

تعرف الأزمة فى القاموس اللغوي بأنها "اللحظة الحرجة أو نقطة التحول". فى حين يشار إليها فى كتب الأعمال التجارية بأنها ظرف حتمي وغير متوقع من الممكن أن يعرض العاملين بالشركة أو العملاء أو الخدمات أو الموقف المالي أو سمعة الشركة للخطر. وسواء ذاك أو تلك فكلا التعريفين يتضمن عنصر الطوارئ والذي يتطلب قرارات وإجراءات فورية من المختصين بالشركة. 

و إدارة الأزمة هي عملية الاستعداد وسرعة الاستجابة للحدث السلبي الغير متوقع، للحد من تصاعد الأزمة وتفاقمها لتصبح مشكلة أكبر، أو تدهور الوضع للأسوأ أو انتشارها وفى بعض الحالات تحولها إلى كارثة تهدد وضع الشركة. ومن ثم فان إدارة الأزمة تتطلب تنفيذ إجراءات منسقة تنسيقاً تاماً للسيطرة على حجم الضرر الحادث واستعادة أو الحفاظ على ثقة الجمهور فى النظام المتبع فى ظل الأزمة.

و في مجال إدارة الشركات، تعد إدارة الأزمة بشكل ممتاز في حالة حدوثها "أينما حدثت" هو أمر في غاية الأهمية حتى لا تتأثر سمعة الشركة أو الوضع المالي لها بأي جوانب سلبية، في حين أن التعامل مع الأزمة بشكل هزيل من الممكن إن لم يكن حتمي أن يؤدى إلى فقدان ثقة العملاء أو الجمهور في الشركة، إلى جانب تعريض وضع الشركة للخطر وتقليل فرص تجاوز الأزمة "تهدد بقاء الشركة"، وهو الوضع الذي عادة ما يستغرق وقتاً طويلاً لتصحيحه، إذا كان هناك ما يمكن إصلاحه. وهنا تكمن أهمية تصور الجمهور حول إدارة الشركة لوضع الأزمة ولذلك تعد إدارة التغطية الإعلامية جزء هاماً في إدارة الأزمة.

وفى حقيقة الأمر، فان التعريف الذي قدمه المعهد البريطاني لإدارة الأزمة (ICM) يؤكد اقتران كلمة "الأزمة" بالتغطية الإعلامية. حيث أشار إلى الأزمة بأنها "حالة انتكاسة و خلل" للأعمال التجارية تؤدى إلى إثارة وسائل الإعلام بشكل مكثف، وبالتالي تأثر الشركة بوضع عام وبما تقوم به من عمليات تجارية، كما يمكن أن يكون لها تأثير سياسي أو قانوني أو مالي أو حكومي على الأعمال التجارية الخاصة بالشركة. 

 

هذا ولا تبدأ عملية إدارة الأزمة عند حدوث الأزمة وتنتهي بانتهائها "انطفاء آخر شرارة للأزمة"، وإنما تتطلب إدارة الأزمة اتخاذ إجراءات وتدابير محددة قبل حدوث الأزمة، بينما الأزمة تتكشف، وبعد احتواء الأزمة والانتهاء منها. وبناءً على ذلك، تنقسم إدارة الأزمة إلى ثلاثة مراحل؛

  • مرحلة ما قبل حدوث الأزمة: والتي تتضمن تحديد (تعريف) المواقف المحتملة للأزمة ووضع خطط الطوارئ المناسبة لمواجهة كل موقف على حدة.
  • مرحلة حدوث الأزمة: والتي تتضمن إدارة الأزمة الحادثة بالفعل.
  • مرحلة ما بعد الأزمة: والتي تتضمن اتخاذ الإجراءات التصحيحية والوقائية لمنع تكرار حدوث مثل تلك الأزمة مرة ثانية واستعادة وضع الأعمال التجارية بالسوق لاكتساب ثقة الجمهور بالعلامة التجارية أو الشركة مرة ثانية.

 

هناك العديد من الأفكار والنظريات المختلفة حول أفضل الطرق لإدارة الأزمة. وهذه هي الأفكار المختلفة على الرغم من وجود بعض العناصر المتشابهة بينهم.

  • ضرورة توقع المواقف المحتملة للأزمة، والاستعداد لمواجهتها. 
  • ضرورة توافر المعلومات الدقيقة خلال حدوث الأزمة
  • ضرورة الاستجابة للأزمة بشكل سريع.
  • ضرورة استجابة الإدارة العليا للأزمة.
  • والحاجة إلى الحلول طويلة المدى لضمان عدم تكرار الأزمة الحرجة ما أمكن ذلك. 
88 1 1 1 1 1 1 1 1 1 1 Rating 88% (4905 Votes)

 

اضغط هنا للاطلاع على دليل السفراء   من سفراء الأكاديمية:
 محمد عصام الدين السيد الميهي  الاسم الثلاثي:
 السعودية  بلد الإقامة:
 الشركه المصرية السعودية للبرمجيات  العمل الحالي:
 00201203026501  رقم الجوال :
   الوقت المفضل للاتصال :
 

استشاري مبيعات المنطقة الشمالية بالمملكه - الشركه المصرية السعودية للبرمجيات

بكالوريوس تجاره جامعة طنطا شعبة محاسبة عام 2004

 
المؤهلات الأكاديمية:

 

قالوا عنا:

 

الماجستير التخصصي

دكتوراه إدارة الأعمال

إحصائيات

الزوار من 1/7/2004:
60771417

قاموس المصطلحات

الأكثر مشاهدة

مجموعة الأكاديمية البريدية: للحصول على حسومات خاصة و جوائز استثنائية يمكنكم المشاركة في مجموعة الأكاديمية البريدية. للتفاصيل انقر هنا